مصرع ثالث مغربي بليبيا

22 آذار (مارس) 2011 - 19h21





و حسب وكالة المغرب العربي للأنباء، فالشاب المغربي أشرف الجعدوني، 22 سنة، ينحدر من مدينة القصر الكبير، و كان يتابع دراسته في كلية الحقوق بطرابلس، توفي إثر إصابته "بجسم متفجر مجهول المصدر" حوالي الساعة الثامنة والنصف مساء عندما كان يتواجد أمام المطعم الذي يشتغل به في أحد أحياء طرابلس.

و من المرجح أن تكون هذه الشظية جراء قصف دول التحالف لليبيا و خاصة العاصمة طرابلس، يذكر أن الجالية المغربية المقيمة بليبيا تقدر ب 100 ألف مغربي، التحق حوالي 9000 منهم إلى أرض الوطن، بينما لايزال الاخرين عالقين تحت الظروف العصيبة التي تمر بها ليبيا.

و تعتبر حالة الوفاة هذه هي الثالثة من نوعها، منذ انطلاق الثورة الليبية في 17 فبراير، بعد وفاة مغربي بمدينة البيضاء، وأخر توفي بمدينة مصراتة.