الحكومة ستتحرك لإخماد الاحتجاجات المتصاعدة

29 آذار (مارس) 2011 - 10h23





و من أبرز هذه المطالب العاجلة، التعويض عن المناطق النائية بالنسبة لشغيلة التعليم والصحة، والزيادة في الأجور بالنسبة لشغيلة الوظيفة العمومية، و الرفع من السميك بالنسبة لشغيلة القطاع الخاص، ومن المرجح أن تستأنف الحكومة الحوار الاجتماعي مع النقابات في الأيام القليلة القادمة.

يذكر أن مدينة الرباط عرفت غليانا في الأيام الأخيرة على إثر الاحتجاجات و الاعتصامات المتتالية، التي نظمتها على الخصوص شغيلة التعليم (دكاترة التعليم الأولي و الأساتذة المجازين و أساتذة التربية الغير النظامية)، و شغيلة القطاع الصحي، هذا بالإضافة لمسيرات ووقفات حركة 20 فبراير.