فؤاد عالي الهمة لن يتراجع خوفاً من الإسلاميين

9 نيسان (أبريل) 2011 - 21h27





حزب الأصالة والمعاصرة والذي يخوض حرباً ضروس مع حزب العدالة والتنمية، شاهد عدد من مؤسسيه وقياداته ترفع صورها في مظاهرات حركة العشرين من فبراير، على إعتبار أنهم من البوليس السياسي، والإعلامي، الشيء الذي استفز الأمين العام للأصالة والمعاصرة حكيم بنشماس، وصرح للصحافة أن هذه الاتهامات تأتي بإيعاز من أحزاب سياسية منافسة ولم ترفع من لدن شباب الحركة أنفسهم.

يذكر أن فؤاد عالي الهمة قال صراحة، غذاة تأسيس حزب الأصالة والمعاصرة، أنه أتى لتطهير الساحة السياسية من الإسلاميين.